الثلاثاء، 29 سبتمبر 2020

حفتر: الشعب الليبي سيلقن الغازي التركي درسا قاسيا


أكد قائد الجيش الليبي، المشير خليفة حفتر، يوم الأحد، أن الشعب الليبي قادر على تلقين الغازي التركي درسا كبيرا، مشيرا إلى أن قوات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان جاءت إلى ليبيا للبحث عن موروث أجدادها والتي ستواجه بالرصاص.
 
وفي كلمة أمام إحدى كتائب الجيش الليبي، قال حفتر "إن هذا المعتوه (أردوغان)  جاء للمرة الثانية ليقول أنه يبحث عن موروث أجداده، ونحن نقول له موروث أجدادِك سنترجمه لك بالرصاص".
 
وتوعد قائد الجيش الوطني الليبي "المستعمر التركي" بالتصدي له وطرد مرتزقته من الأراضي الليبية، مؤكدا أن الشعب الليبي لم ير منه سوى القتل والشر والجباية خلال 300 عام من الاحتلال التركي.
 
وأكد حفتر أن الشعب الليبي لن يقبل بالاستعمار مرة ثانية الذي ذاق منه النهب والسلب مؤكدا أن الجيش سيواصل الدفاع عن الوطن من المعتدين.
 
 
وكان حفتر قد قال خلال زيارته لكتيبة طارق بن زياد التابعة للجيش الليبي السبت أن الليبيين "سيتصدون لكل مستعمر وسيقومون بطرده"، قائلا إن بلاده لن ترضى بالاستعمار التركي.
 
وأضاف:  "لن نرضى أبدا بالاستعمار.. الأتراك بقوا في ليبيا لمدة 300 عام ولم ير منهم الليبيون إلا الشر". مشيرا إلى أن "الليبيين سيتصدون لكل مستعمر وسيقومون بطرده.. نحن لهم بالمرصاد وطردهم سيكون الهدف الأساسي".



الخبر السابق تقرير - "مناهج قطر" فكر متطرف ونبذ للسلام وقيم التسامح
الخبر التالي أعلن عن فرصة أخيرة.. ماكرون: أمل وحزب الله سبب أزمة لبنان

مقالات ذات صلة