السبت، 11 يوليو 2020

المؤتمر في تعز.. ضد الانقلاب والانفلات


كانوا ينعتون مسيرات حزب المؤتمر الشعبي بسخرية وسذاجة، إلى وقت قريب، بقولهم: مسيرات أبو ألفين وحبة دجاج!

بعد ثماني سنوات من مغادرة السلطة وامتيازاتها، وأربعة أعوام من حملات التحريض والتخوين والإقصاء، تقول مسيرة المؤتمر اليوم في مدينة تعز: نحن الحزب الأكثر جماهيراً، ولسنا حشود قطيع نبحث عن الألفين وحبة دجاج، كما كنتم تفترون.

والواقع يقول من قبل ومن بعد: المؤتمر حزب الوسطية والاعتدال، ويتقبل الجميع ولا يعادي أحداً، وجذوره ضاربة في الأرض التعزية، والكل يثق بوطنية توجهاته، وليس له امتدادات خارجية، ولن يكون أسيراً لعائلة آفلة أو عصابة باغية.

شكراً لتعز ورجالها..

شكراً لتعز وشبابها..

شكراً لتعز ونسائها..

والشكر لكل تعزي يفعل ويقول: لا للانقلاب.. لا للانفلات.. لا للملشنة.. لا للإقصاء.. لا للعمالة.


الخبر السابق مبادرات غريفيث.. وثمار تدليل الحوثي
الخبر التالي الساحل الغربي بين أمل التحرير وألم الموت

مقالات ذات صلة