الوائلي ينتقد تجاهل التحالف والمشتركة استشهاد العميد الحمادي

04:12 2019/12/09

المنتصف نت
 
 
انتقد الكاتب الصحفي أمين الوائلي تجاهل قيادة التحالف والعمليات المشتركة وقوات الساحل نعي قائد اللواء 35 مدرع العميد عدنان الحمادي الذي اغتيل الأسبوع الماضي.
 
وقال الوائلي، في منشور له على صفحته بالفيسبوك: "ليت والساحل والعمليات المشتركة أصدروا بيان نعي بحق القائدالحمادي نظير الاتهامات بسبب الساحل وقوات الساحل ونازحي التربة والحملات والأذية التي نالت العميد قبل استشهاده"- في إشارة منه لحزب الإصلاح الذي شن حملات عدة ضد الشهيد الحمادي.
 
كما انتقد الوائلي تجاهل قيادة التحالف في المواساة بحق أهم وأول قائد ولواء حارب تحت لواء الشرعية والتحالف على الإطلاق وحقق مكاسب وحرر أراضيَ، ولم يستقطب من أموال وميزانيات التحالف عشر معشار ما ذهب ويذهب لجبهات وجهات السمرة والقات.
 
وتابع الوائلي: "لكن عدنان الحمادي والناس حاجة خاصة وكتاب آخر لن يسعه كتاب".
 
وأضاف: "الجميع كان لديهم مع عدنان، كل من زاويته ومن خلفيته الخاصة وموقعه التمثيلي، فرصة تاريخية لتسوية تاريخية مع تعز كلها، وكأنهم غير مدركين أو مستعدين فوتوها".
 
وقال: "مشكلة أسوأ أن لا يشعر أحد بهذه الخسائر التاريخية".
 
واختتم منشوره بالقول: "لم يكن عدنان ولا تعز، مثلاً، من فجّروا جامع الرئاسة، وأحرقوا الرئيس ورجال دولته، وقتلوا عبدالعزيز عبدالغني، حتى يطلق محامي ضحايا جامع الرئاسة، غداة اغتيال الحمادي مباشرة وليس في غير هذا الوقت والتوقيت، حملته الموسمية إلى التصالح والتوحد مع الإصلاح".