الثلاثاء، 04 أغسطس 2020

مليشيا الكهنوت تغير اسم مدرسة "الشهيد جمال جميل" ضمن مخطط يستهدف الهوية الوطنية وطمس معالم الجمهورية


أصدرت مليشيا الكهنوت الحوثي الموالية لإيران وذراعها في اليمن، قراراً جديداً يقضي بتحويل مدرسة الشهيد جمال جميل في أمانة العاصمة صنعاء الى مدرسة باسم القيادي الصريع صالح الصماد ضمن حملتها على الهوية الوطنية وطمس معالم ورموز الثورة والجمهورية.
 
 
وبموجب مذكرة حوثية، أقر القيادي الحوثي يحيى بدر الدين الحوثي شقيق زعيم المليشيات، انشاء مدرسة بمسمى جديد بنفس مقر مدرسة الشهيد جمال جميل، واعتمد تسميتها بمدرسة "صالح الصماد" الرئيس السابق لـ"المجلس السياسي" للانقلاب الحوثي، وقتل خلال 2018م بغارات للتحالف العربي بالحديدة.
 
 
كما شملت التغييرات التي استهدفت مدرسة الشهيد جمال جميل تعيين إدارة حوثية كاملة ومحو كل مايمت للتسمية السابقة بصلة.
 
 
والشهيد جمال جميل هو أحد رموز ثورة الدستور 1948م ضد الإمامة وهو ضابط عراقي بارز عمل في صفوف حركة الأحرار اليمنية وساهم ببسالة في الدفاع عن صنعاء بعد فشل ثورة الدستور ليقدم حياته ثمناً لموقفه في النهاية وسمي أحد شوارع ميدان التحرير والمدرسة المجاورة باسمه تكريماً له.


الخبر السابق ما بعد فيديو المؤامرات الفاضح لسالم الدست.. "تفاصيل" التحركات الطارئة لجناح الإخوان العسكري بتعز
الخبر التالي هذه "المحافظات" ستشهد تساقط أمطار غزيرة خلال الساعات القادمة.. و تحذير لمرتادي البحر

مقالات ذات صلة