طارق صالح: ترجل اليوم الفارس البطل عدنان الحمادي إلى مثواه الأخير وستظل مآثره ملهمة للمدافعين عن الجمهورية في مواجهة الكهنوت والإرهاب

10:03 2020/03/20

المنتصف نت
قال قائد المقاومة الوطنية، عضو قيادة القوات المشتركة في الساحل الغربي اليمني، العميد الركن طارق محمد صالح، إن العميد الركن عدنان الحمادي، الذي ووري جثمانه الثرى اليوم الجمعة، يمثل مصدر إلهام لرفاقه.
 
وكتب قائد المقاومة على حائطه في تويتر، مساءً، عبارات رثاء للحمادي وصفه خلالها بالفارس والجندي المخلص للوطن، قائلا " ترجل اليوم الفارس البطل عدنان الحمادي إلى مثواه الأخير بعد أن طالته يد الغدر والخيانة".
 
وأضاف أن الحمادي "كان في حياته مثالا للجندي الشجاع والمخلص لوطنه البار بقسمه العسكري".
 
واختتم العميد طارق بالقول "ستظل مآثره خالدة في نفوس الشرفاء وملهمة للرجال الذين أخذوا على عاتقهم حماية الجمهورية ومواجهة الكهنوت الحوثي والإرهاب التكفيري". 
 
وشيع عشرات الآلاف في محافظة تعز، جثمان الحمادي، قائد اللواء 35 مدرع، الذي استشهد بعملية اغتيال غادرة طالته في الثاني من ديسمبر العام الماضي.
 
ويعد الحمادي أحد قادة الجيش اليمني ممن رفضوا مشروع الإمامة والكهنوت، واستطاع بحنكته العسكرية قيادة معارك كبيرة ضد مليشيا الحوثي في محافظة تعز، أبرزها معركة كسر الحصار عن المدينة من الغرب ومعركة المسراخ ونجد قسيم.
 
وكان الحمادي من القادة الذين احتكوا بالناس مباشرة واستمع لهمومهم، ما جعله يحظى بتقدير الأوساط الشعبية التي أظهرت محبتها له حتى ساعات الوداع الأخير.