الأحد، 20 سبتمبر 2020

ضباط الإرتباط في البعثة الأممية يخضعون لفحوصات "كورونا" بعد إطلاق سراحهم من منطقة يسيطر عليها الحوثي


أخضعت لجنة طبية تابعة للقوات المشتركة ضباط الإرتباط عن الجانب الحكومي بغرفة عمليات البعثة الاممية لكافة التدابير الاحترازية اللازمة للوقاية من فيروس كورونا فور وصولهم مدينة المخا ظهر اليوم الأحد 29 مارس.
 
 
وفي تصريح صحفي جدد ضابط الإرتباط العميد فاروق الخولاني التذكير بالموقف السلبي للبعثة الأممية تجاه تصعيد خروقات المليشيات الحوثية في الحديدة والتي وصلت الى حد استهداف ضابط ارتباط نقطة الرقابة الخامسة داخل مدينة الحديدة برصاصة قناص حوثي ، وما تلاه من تفجير بالديناميت لذات النقطة.
 
واعتبر الخولاني صمت البعثة الأممية لدعم اتفاق الحديدة تجاه هذه الجرائم والخروقات الصارخة إنحيازا للمليشيات الحوثية .. مشيرا الى أن تعليق الفريق الحكومي مشاركته ومغادرته نقاط الرقابة في مدينة الحديدة وغرفة العمليات المشتركة في السفينة الاممية يهدف الى إعادة تصحيح مسار عمل اللجنة.
كما اكد ان استهداف المليشيات ضابط الإرتباط العقيد محمد الصليحي وهو يؤدي مهامه الإنسانية داخل نقطة الرقابة، نسف لكل جهود البعثة.
 
الى ذلك عبر ضباط الإرتباط عن سعادتهم بالتدابير الإحترازية التي تفرضها القوات المشتركة في الساحل الغربي للوقاية من فيروس كورونا.
وأكدوا التزامهم الكامل الإجراءات المتبعة ، داعين كل ابناء الشعب اليمن الى عدم الإستهتار بهذا الوباء الذي يضرب دول العالم .



الخبر السابق 5 آلاف و124 مدنياً ضحايا انتهاكات وتصعيد مليشيات الحوثي بالضالع
الخبر التالي إحباط محاولة لتسميم ترامب

مقالات ذات صلة