جريمة جديدة.. مقذوف حوثي ضحاياه أربع فتيات شمال غرب الضالع - أسماء وتفاصيل

07:02 2020/02/16

المنتصف نت
أصيبت أربع فتيات جميعهن دون سن الثامنة عشرة، جراء انفجار مقذوف من مخلفات مليشيات الحوثي المدعومة إيرانياً، في عزلة بَاجَة وسط منطقة حجر شمال غرب الضالع، وتم إسعافهن إلى مستشفى النصر العام بمركز المحافظة.
 
مصدر طبي، أوضح أن جميع الضحايا لحقت بهن إصابات متفرقة توزعت في مناطق الصدر واليدين والرجلين والوجه، ويرقدن الآن في المشفى لتلقي العلاج، وجميعهنّ حالتهنّ مستقرة.
 
وبحسب أهالي الضحايا فإن فاطمة مطنوش قاسم أحمد - 14سنة، وأمة العليم قاسم صالح محمد - 15سنة، وأمة الرحمن محمد أحمد 15سنة، وأمة الخالق محمد أحمد 17سنة، كنّ في أحد الأودية الواقعة غرب عزلة باجَة يجمعن الحطب ليتفاجأن بحدوث الانفجار بعد رؤيتهن للمقذوف وإقدامهنّ على تحريكه.
 
وناشد أهالي منطقة حجر الجهات المختصة بإرسال مزيد من الفرق الهندسية لنزع الألغام وتصفية قراهم ومزارعهم وطرقاتهم من الألغام والعبوات والمقذوفات المتفجرة التي زرعتها المليشيات الحوثية بكثافة قبل دحرها منها في معركة الـ 8 من أكتوبر العام الماضي.
 
وتشهد مناطق حجر ومناطق غرب مدينة قعطبة سلسلة من الحوادث المماثلة منذ أن تم دحر المليشيات الحوثية منها، والتي غالباً ما تكون ضحاياها من النساء والأطفال.
 
وقبل حوالى أسبوعين فقد طفل إحدى ساقيه جراء انفجار لغم أرضي في عزلة الرَّيبي.