مليشيا الحوثي تواصل اعتقال زعيم قبلي من أبناء ريمة و ترفض إطلاق سراحه.. والمشائخ يتدارسون خيارات رد..؟! - (تفاصيل)

09:02 2020/02/15

المنتصف نت
تواصل مليشيا الحوثي المدعومة من إيران وذراعها في اليمن، اختطاف زعيم قبلي بارز في محافظة ريمة، غربي البلاد، بعد قرابة أسبوعين من اقتحام منزله في صنعاء الواقعة تحت سيطرتها واقتياده إلى جهة مجهولة.
 
في حين أفادت مصادر قبلية  حسب "نيوزيمن"، بأن عدداً من مشايخ محافظة ريمة، يعقدون لقاءات مستمرة لبحث خيارات الرد على اختطاف العميد علي الضبيبي، حال استمر رفض مليشيا الحوثي الإفراج عنه.
 
ووفقاً للمصادر، فإن من ضمن الخيارات المطروحة، سحب المقاتلين من أبناء المحافظة، المنخرطين في صفوف المليشيا الحوثية، إضافة إلى خيارات أخرى رفضت المصادر الإفصاح عن طبيعتها.
 
وكانت مليشيا الحوثي، قد اختطفت الشيخ والقيادي في حزب المؤتمر الشعبي العام، علي الضبيبي، مطلع فبراير الجاري، مع عدد من مرافقيه.
 
والأسبوع الماضي، خرج أبناء محافظة ريمة، في تظاهرة حاشدة، بميدان السبعين وسط العاصمة صنعاء، للتنديد باختطاف العميد علي الضبيبي.
 
وطالب المحتجون، الميليشيا الحوثية بسرعة الإفراج عن الشيخ الضبيبي، ورفعوا لافتات تندد بجريمة اختطافه.
 
وجاء اختطاف الشيخ الضبيبي على خلفية انتقاده لممارسات الحوثيين القمعية ضد أبناء ريمة عقب تعرض محامٍ من أبناء قبيلته للاعتداء بالرصاص من قبل قيادي حوثي في صنعاء.