الجمعة، 03 فبراير 2023

وفاة أديب اليمن الكبير الاستاذ الدكتور / عبدالعزيز المقالح


غادر دنيانا القامة الفكرية والأدبية السامقة الدكتور عبدالعزيز المقالح في لحظة متشحة بالسواد، وظرف متلبس بالظلمة، ووطننا اليمني الحبيب يمرُّ بأصعبِ مُنحنياته التاريخية، و الذي خلد اسمه عميقاً في التاريخ بإنجازاته الكبيرة والمتنوعة، وقد انتمى إلى اليمن فكراً وروحاً وهوية، مخلفاً آلاف التلاميذ الأوفياء الذين يواصلون مسيرته اليوم في مختلف مناطق اليمن، كما هو الشأن مع صديقه ورفيق دربه الأديب والشاعر الكبير عبدالله البردوني".

و يُعتبر الأستاذ الدكتور عبدالعزيز المقالح من أبرز الأكاديميين اليمنيين من جيل الرواد، خاصة، بترؤسه لجامعة صنعاء، بين 1982 و 2001م، ورئاسته لمركز البحوث والدراسات اليمنية التابع لها، وأيضا رئاسته للمجمع اللغوي اليمني، وعضويته في المجمعين اللغويين: بالقاهرة ودمشق، ومؤخرا مستشاراً ثقافياً في رئاسة الجمهورية، وهو المنصب الذي ظل فيه حتى وفاته يرحمه الله".

يمتلك ثلاثة وثلاثون إصدارًا أدبياً وشعرياً وتاريخياً وفكرياً، رفد بها المكتبة اليمنية والعربية، كما له المئات من الدراسات والأبحاث الأخرى المنشورة، ومئات التقريظات للعديد من الأعمال لمؤلفين وباحثين يمنيين وغير يمنيين، ..

وقد جمع بين الأصالة والمعاصرة في مذهبه الشعري فيوقت مبكر،و لهذا كُتبت عنه العشراتُ من الدراسات الأكاديمية وغير الأكاديمية التي تناولت إبداعه الأدبي والشعري خلالَ مسيرته العلمية.

وقد حصل على العديد من الجوائز والأوسمة المحلية والعربية والدولية، تقديراً لمكانته الثقافية، ولمسيرته العلمية خلال عقود من الزمن التي تشرفت به أكثر مما تشرف بها.

والأستاذ الدكتور عبدالعزيز المقالح من مواليد قرية المقالح مديرية السدة محافظة إب في العام 1937م، والتي تعلم فيها مبادئ القراءة والكتابة، ثم انتقل إلى صنعاء، ودرس فيها على يد كبار علمائها، ليتخرج في العام 1960م من دار المعلمين بصنعاء، ثم غادر إلى جمهورية مصر العربية، وواصل تعليمه الجامعي والأكاديمي فيها، حيث حصل على شهادة الدكتوراة من جامعة عين شمس عام 1977م، وترقى بعدها إلى الأستاذية.

الجوائز والأوسمة

حصل على وسام الفنون والآداب – عدن 1980م.

حصل على وسام الفنون والآداب - صنعاء 1982م.

حصل على جائزة لوتس للأدب عام 1986م.

حصل على جائزة الثقافة العربية، اليونسكو، باريس 2002م.

حصل على جائزة الفارس من الدرجة الأولى في الآداب والفنون من الحكومة الفرنسية، 2003م.

حصل على جائزة الثقافة العربية من المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (أليكسو)، 2004م.

حصل على جائزة الشعر من مؤسسة سلطان بن علي العويس الثقافية 2010م.

المؤلفات الشعرية

لا بد من صنعاء، 1971م

مأرب يتكلّم، بالاشتراك مع السفير عبده عثمان، 1972م

رسالة إلى سيف بن ذي يزن، 1973م

هوامش يمانية على تغريبة ابن زريق البغدادي، 1974م

عودة وضاح اليمن، 1976م

الكتابة بسيف الثائر علي بن الفضل، 1978م

الخروج من دوائر الساعة السليمانيّة، 1981م

وراق الجسد العائد من الموت، 1986م

أبجدية الروح، 1998م

كتاب صنعاء، 1999م

كتاب القرية، 2000م

كتاب الأصدقاء، 2002م

كتاب بلقيس وقصائد لمياه الأحزان، 2004م

كتاب المدن، 2005م

بالقرب من حدائق طاغور. 2018م.

المؤلفات الأدبية

الأبعاد الموضوعية والفنية لحركة الشعر المعاصر في اليمن.

شعر العامية في اليمن.

قراءة في أدب اليمن المعاصر.

أصوات من الزمن الجديد.

الزبيري ضمير اليمن الوطني والثقافي.

يوميات يمانية في الأدب والفن.

قراءات في الأدب والفن.

أزمة القصيدة الجديدة.

قراءة في كتب الزيدية والمعتزلة.

عبد الناصر واليمن.

تلاقي الأطراف.

الحورش الشهيد المربي.

عمالقة عند مطلع القرن.

الوجه الضائع، دراسات عن الأدب والطفل العربي.

شعراء من اليمن.

مدارات في الثقافة والأدب (2008).

مرايا النخل والصحراء (2011).

ذاكرة المعاني (2018).



الخبر السابق ومازال الحوثي يتخذ من الأطفال وقودا في جبهات القتال
الخبر التالي إصابة 3 أفارقة بلغم حوثي في الجوف

مقالات ذات صلة